تحديثات جديدة من تليجرام على يزيح واتساب

اشتدت المنافسة بين تطبيقات المراسلة الفورية والاستحواذ على حصة أكبر من هذا السوق الضخم وتعظيم الأرباح في صراع شرس لجذب المستخدمين.

قبل أيام ، أعلن تطبيق Telegram عن إطلاق تحديثات جديدة لخدماته ، لاكتساب أرضية جديدة من مساحة “WhatsApp” التي تراجعت في الأشهر الأخيرة ، بسبب سياسة الخصوصية الجديدة التي أعلنتها الشركة الأم ، ” موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك”.

أعلن تطبيق Telegram عن تحديث أجراه على خدماته ، بما في ذلك الإخفاء التلقائي لخدمة الرسائل ، وإنهاء روابط الدعوات من خلالها ، ومجموعات دردشة غير محدودة.

وتأتي هذه الخطوة من Telegram بعد انتقادات وجهت لـ “WhatsApp” بسبب سياسة الخصوصية الجديدة ، التي أعلنت لمستخدميها مؤخرًا أنها تعد سياسة خصوصية جديدة ، والتي بموجبها قد تتبادل بيانات المستخدم مع الشركة الأم “Facebook. “، الأمر الذي أثار مخاوف المستخدمين الذين يتجاوز عددهم 2 مليار حول العالم.

وبحسب آخر الإحصائيات الصادرة عن التطبيق ، فإن عدد مستخدمي “تيليجرام” النشطين يتراوح بين 500 مليون مستخدم.

يرى المدون المصري التقني محمد عادل أن الإمكانيات المتوفرة لتطبيق “تيليجرام” لا تساعده في إزالة “واتسآب” بسهولة.

وأوضح في مقابلة مع “سكاي نيوز عربية” أن “واتسآب” هو تطبيق المراسلة الفورية الأكثر استخدامًا في العالم.

وأكد أن التحديثات الصوتية التي أدخلها Telegram على نظامه هي أكثر ما يمكن أن يجذب مستخدمين جدد ، حيث يعتقد الخبير الفني أن “الصوت هو مستقبل تطبيقات المراسلة الفورية”.

منذ إعلان WhatsApp عن سياسته الجديدة ، احتل تطبيق Telegram صدارة القائمة الأكثر بحثًا عبر محركات البحث المختلفة ، وقام 25 مليون شخص حول العالم بتنزيل تطبيق Telegram على هواتفهم خلال الأسابيع الثلاثة الأولى من شهر يناير الماضي ، وفقًا للأرقام نشرته لجنة الشؤون الداخلية بالبرلمان البريطاني. .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى