قتلى وجرحى في اشتباكات بعدن

قُتل مدني وأصيب خمسة آخرون ، اليوم الاثنين ، في اشتباكات بين القوات التابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي ومسلحين محليين في العاصمة اليمنية المؤقتة عدن بجنوب البلاد.

وقالت مصادر محلية ، إن اشتباكات اندلعت بين قوة عسكرية من ميليشيا المجلس الانتقالي الجنوبي المدعومة إماراتياً ومسلحين قرب معسكر رأس عباس في مديرية البريقة غربي عدن.

وأوضح أن “الخلافات نشبت بعد انتشار المسلحين للأراضي المجاورة للمخيم ، زاعمين أنها تخصهم ، فيما يقول الجنود إنه تابع للمخيم ، ما أدى إلى اندلاع الاشتباكات”.

وأوضح المصدر أن “الاشتباكات أدت إلى مقتل مسلح واحد على الأقل وإصابة خمسة آخرين من الجانبين ، ونقل الجرحى إلى مستشفى أطباء بلا حدود”.

وأشار إلى أن المواجهات أدت إلى قطع الخط الرئيسي وعرقلة حركة المرور في المنطقة وتسبب في حالة من الذعر بين النساء والأطفال.

تشهد محافظة عدن ، الخاضعة لسيطرة المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتياً ، حالة من انعدام الأمن الحاد ، وسط تزايد حالات النهب والأراضي الوعرة على الأراضي الخاصة والعامة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى